أخبار عاجلة

زوج يستغيث ويصرخ في محكمة الأسرة مراتي مدمنة مخدرات وحرامية

زوج يستغيث ويصرخ في محكمة الأسرة مراتي مدمنة مخدرات وحرامية
زوج يستغيث ويصرخ في محكمة الأسرة مراتي مدمنة مخدرات وحرامية

زوج  يستغيث ويصرخ في محكمة الأسرة مراتي مدمنة مخدرات وحرامية
حدث

شهدت محكمة الأسرة بمدينة السادس من أكتوبر، صراخ رجل ثلاثيني، بسبب إدمان زوجته للمخدرات وعدم قدرتها على التعافي من تلك السموم، وهو ما تسبب في صرف كافة أمواله.
وانهمر الرجل في البكاء أثناء إقامته دعوى قضائية ضد زوجته، لطلب ضم حضانة ابنته والانفصال عن زوجته خلال الفترة المقبلة.

وتحدث عن تعرضه للعنف بسبب إدمان زوجته، ورفضها الخضوع للعلاج طوال 5 سنوات من تعاطيها تلك السموم، قائلا :" تحملت خلال زواجنا ما لا يتحمله بشر، بعد وقوع زوجتي فى طريق المخدرات، وتدهور حالتها، والتسبب فى إفلاسنا، وملاحقتنا من المجرمين، حتى أوشكت وطفلى على أن نفقد حياتنا على يديها بعد تهديدها بإشعال النيران بالمنزل".

وأضاف الزوج " س.خ.ه " فى دعواه التي نشرت في إحدى الصحف: كانت تسرق أموالى وتذهب لتشتري بها المواد التى تتعاطها، وعندما أشكو لأهلها أجدهم قليلي الحيلة فى مواجهتها، ومنذ سلوكها طريق المواد المخدرة، أصبحت حياتي جحيم لا يطاق،.
وأشار الزوج ، إلى أن حياته الزوجية انهارت بعد أن تخلت زوجته عن عقلها وبدأت فى ممارسة الأعمال غير القانونية، ليؤكد :" أجبرت على تحمل العيش برفقتها، بسبب تهديد أهلها بحرمانى من طفلى، وإصرارهم على إخفاء إدمانها عن الجميع ورفضهم محاولتى لعلاجها بأحدي المصحات ، مضيفا وقفت أمام اتهامات أهلها لى بتشويه سمعتهم بالمنطقة السكنية، حتى يخفوا جريمة نجلتهم، ولكن تقرير المستشفى اثبت إدمانها والإصابات التى لحقت بي، وشهادة الجيران أتت لصالحى ".

نقلا عن اخبارك

هذا الخبر منقول من: صوت المسيحي الحر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مستشفى «الأسقفية» بمنوف: بدء العمل بعيادة الأطفال حديثى الولادة