أخبار عاجلة

قائمه فواكه تمنع الانتفاخ وتساعد على تحسين عملية الهضم

قائمه فواكه تمنع الانتفاخ وتساعد على تحسين عملية الهضم
قائمه فواكه تمنع الانتفاخ وتساعد على تحسين عملية الهضم

موضوع
عندما يتعلق الأمر بـ فقدان الوزن ، فنحن جميعًا نشعر بالضغط بشأن البروتين أو تناول الكربوهيدرات وغالبًا ما نتجاهل كمية الألياف التي نستهلكها، ومن المثير للدهشة أن الألياف مهمة بقدر العناصر الغذائية الأخرى المطلوبة للتخلص من الكيلوغرامات وتشكيلها.

تعمل الألياف على ملء المعدة، وتوفر الشبع بعد تناول الوجبة ، مما يمنعك من تناول الأطعمة غير الصحية، كما أنه مفيد للأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم ويعانون من الإمساك.
 
يُنصح الرجال بتناول 38 جرامًا من الألياف يوميًا، بينما تبلغ 25 جرامًا للنساء، لذا، إذا كنت تحاول إنقاص وزنك، فإن زيادة تناولك للألياف يمكن أن يساعد. 
 
إليك 3 فواكه غنية بالألياف يمكنك إضافتها إلى نظامك الغذائي، وذلك وفقًا لما قدمه موقع "times of india"
 
 
المانجو
تحتوي فاكهة الصيف الشهيرة على نسبة عالية من الألياف ونسبة منخفضة من السعرات الحرارية، وهي محملة بفيتامين أ وفيتامين ب وفيتامين ب  المانجو غنية أيضًا بالبيتا كاروتين، الذي يعتقد أنه يقلل من خطر الإصابة بأنواع معينة من السرطان.
 
الموز
يمكن أن يكون الموز إضافة صحية أخرى لفقدان الوزن خطة النظام الغذائي، وهو مصدر جيد للعناصر الغذائية ، بما في ذلك فيتامين ب 6 والبوتاسيوم، لا يؤدي الموز بشكل مباشر إلى إنقاص الوزن ، لكن الفاكهة مفيدة جدًا في تقليل الانتفاخ والحفاظ على امتلائك لفترة أطول.
 
البرتقال 
مصدر غني بفيتامين ج الذي يساعد على تعزيز المناعة، تحتوي الفاكهة أيضًا على الثيامين والفولات والبوتاسيوم، كما يعتبر البرتقال فاكهة ذات سعرات حرارية سلبية مما يعني أنه يحتوي على سعرات حرارية أقل مما يحتاجه الجسم لحرقه.
1- الكيوي
يمكن أن يساعد تناول الكيوي في تحسين عملية الهضم، نظرًا لاحتوائه على إنزيم يسمى الأكتينيدين، والذي قد يحفز عملية هضم البروتين، إضافة إلى أن الكيوي يمتاز بتأثيره الملين المرتبط بمحتوى الألياف العالي، حيث يوفر الكيوي 20 % من الكمية اليومية الموصى بها من الألياف، ما يعزز الهضم، ويحافظ على صحة القولون.
 

 
هذا الخبر منقول من : الجمهوريه

 

هذا الخبر منقول من: الحق والضلال

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق المعتمد البطريركي في السويد والدول الاسكندنافية يزور يازجي
التالى الصراع من أجل التفوق التكنولوجى والإنترنت اللامركزى